الرئيسية / ثقافة / أدب / قصص الحيوان في التراث الصومالي4:(الضبع)

قصص الحيوان في التراث الصومالي4:(الضبع)

 

ذات يوم استضاف الضبع طائفة الوحوش وبني آدم والدّاب كلها، وحين اكتمل الجمع قال:

إنني جمعتكم لألتمس منكم أمرًا، هو أن تغيروا اسمي من “ضبع” وتطلقوا عليّ اسم “مأمون”، كيف لا وأنا لا أختلف عن بقية الوحوش إلّا أنه قد أسيء فهمي.

وبعد أن استوفى الضيوف حقوق ضيافتهم، قاموا بربط “معزاة” إلى شجرة، وقالوا للضبع:

فلنعد صباحًا وتلك المعزاة سالمة إن كنت مأمونًا.

و في منتصف الليل حين انفرد الضبع بالمعزاة، ما كان منه إلّا أن أكلها، إذ أفقده الجشع وعده.

ولما أصبح الصباح أتى القوم إليه، و هم ينادونه: يا مأمون، يا مأمون!

ففر الضبع هاربًا وهو يقول: من أمنت الكائنات منه، فادعوه مأمونًا!

عن قلم التحرير

شاهد أيضاً

إشكال الهويّة لدى الصوماليين

الهوية وإشكالها لدى الصوماليين: تلعب الهوية لدى مجتمع من الناس دورًا كبيرًا في تحديد الاتجاهات …